الأربعاء، 9 أبريل، 2014

• التسرب المدرسي: الزواج المبكر وتأثيره على التسرب المدرسي


من الأمور الشائعة في الوطن العربي أن الزواج المبكر عامل فعال في رفع نسبة التسرب المدرسي وخاصة في المجتمعات المحافظة والريفية، لكن دراسة أجريت على عينة من هذه المناطق بيّنت عكس ذلك.
 
فمن خلال الدراسة تبين أن عدد الطالبات المتسربات بسبب الزواج المبكر لا يتجاوز 2.45 % من إجمالي المتسربين، وهذه النسبة متدنية جدًا وتخالف المتعارف عليه من إن الزواج المبكر من إهم أسباب التسرب، وتعود تدني نسبة الزواج المبكر عند الطالبات لأسباب عديدة نذكر منها:
1)   إحجام الشباب عن الزواج بشكل عام بسبب التكاليف الباهظة للزواج وارتفاع المهور وعدم قدرة الشباب على تحمل أعباء الزواج.
2)   هجرة العديد من الشباب إلى الخارج إلى دول أوروبا وافريقيا والزواج من أجنبيات وخاصة الأوروبيات طمعًا بالإقامة والجنسية أو بالمال الوفير.
3)   الزواج من الفتيات الناضجات العاملات أو الموظفات للمساعدة في تحمل أعباء الزوجية التي لا يستطيع الشاب تحملها منفردًا.
4)   ارتفاع نسبة الطلاق في المجتمع بسبب تدني المستوى التعليمي للزوجات كان إندارًا لدق ناقوس الزواج المبكر وحافزًا لإتمام الدراسة.
5)   تعرض العديد من الأزواج للاستشهاد في المعارك، أو لإصابات أدت لأعطال دائمة بسبب ظروف الحرب المستمرة، جعلت الزوجة تتحمل أعباء إعالة الأسرة، مما أشاع أن حصول البنت على شهادة قد تفيدها في هكذا ظروف.
6)   زيادة متطلبات البنت بعد انفتاحها على عالم التكنولوجبا وعدم قبولها السكن مه أهل الزوج أو في بيت صغير أو غير ذلك. 

 تابعونا على الفيس بوك وتويتر
مواضيع تهم الطلاب والمربين والأهالي
قصص للأطفال وحكايات معبّرة

التسرب المدرسي ظاهرة عالمية

ظاهرة التسرب المدرسي في المدارس العربية

التسرب المدرسي: مقارنة المتسربين بين الصبيان والبنات

التسرب المدرسي: مقارنة بين الابتدائي والمتوسط

التسرب المدرسي: ضعف التحصيل الدراسي يزيد من معدل التسرب

التسرب المدرسي في ظل ثورة الربيع العربي

التسرب المدرسي وعمالة الأطفال




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق