السبت، 4 أبريل، 2015

• النفايات المنزلية

النفايات المنزلية هي مجموع النفايات الناتجة عن المنازل والمكاتب والمحلات التجارية وتتضمن نفايات المطابخ من خضر وفواكه وعظام الخ.....
أنـواع النفـايـات المنزلية
تنقسم النفايات المنزلية إلى ثلاثة أقسام وهي :

1)   النفايات الصلبة: هي النفايات القابلة للحمل
2)   النفايات السائلة: هي النفايات الناتجة عن النشاطات الصحية (براز، بول، دم)
3)   نفايات كيماوية: هي نفايات ناتجة عن استعمال مواد التنظيف ومبيدات الحشرات...
كما يمكن تصنيف النفايات إلى صنفين:
1)   نفايات عضوية: وهي النفايات القابلة للتخمر مثال بقايا الطعام ومخلفات الحدائق ويمكن الاستفادة منها لإنتاج السماد العضوي.
2)   نفايات غير عضوية: وهي المواد التي لا تحتوي على مركبات عضوية (كربون، أوكسجين وهيدروجين) مثال معادن وبلاستيك.
مخاطر النفايات المنزلية
1)   تأثير النفايات المنزلية على صحة الفرد:
ينتج عن تعفن النفايات العضوية روائح كريهة وتكاثر للحشرات والقوارض بالإضافة لهذا انتشار غازات سامة عند احتراقها في الأماكن الغير مراقبة (وهي أكسيد الكربون، أكسيدات الآزوت ،أكسيدات الكبريت...) مما يشكل خطرا حقيقيا على صحة الفرد ويسبب عدة أمراض منها: اضطرابات في الجهاز التنفسي وأزمات الربووتؤثر كذلك على القلب والجهاز المناعي.
2)   التأثير على البيئة:
تؤثر النفايات المنزلية بشكل مباشر على البيئة (هواء،ماء،أرض...) بحيث:
·      تشوه المظهر العام للمملكة.
·      تلوث الماء والتربية الصالحة للزراعة بالجراثيم الممرضة والمعادن الثقيلة والمواد الكيماوية.
·      تلوث الهواء بالروائح الكريهة والغازات السامة الناتجة عن احتراق النفايات في (الأماكن الغير مراقبة مما يؤدي الى احتباس حراري، أمطار حمضية، آزوت الغلاف الجوي منخفض).
تصريف النفايات المنزلية
1)   ترشيد التعامل مع النفايات المنزلية:
يجب على المستهلك إتباع السلوكات الصحيحة بهدف حماية الفرد من مخاطر النفايات المنزلية وهي:
·      وضع النفايات المنزلية داخل عبوات محكمة (لإغلاق ووضعها في الأماكن المخصصة لها.
·      محاربة الأكياس البلاستيكية.
·      اقتناء منتجات مجردة من الغلافات الإضافية والتي تتحول إلى نفايات.
·      اختيار منتجات قابلة لإعادة الاستعمال والتصنيع.
·      يجب تحديد أوقات محددة لرمي وجمع النفايات تفاديا للعمل العشوائي.
·      على الوحدة الإدارية توفير الآليات والمعدات والتجهيزات اللازمة لتأمين جمع وترحيل النفايات.
·      فرض غرامات مالية على كل من رمى النفايات في الأماكن العمومية خارج الأوقات المحددة لها.
·      التقليل من النفايات التي ينتجها.
·      وضع لوحات إرشادية لتوعية المواطنين حول أهمية النظافة.
2)   تدبير تصريف النفايات المنزلية:
يجب على المؤسسات المسئولة التخفيف من كمية النفايات المنزلية وذلك بإعادة استعمالها عن طريق فرز المواد الصالحة لإعادة التصنيع وذلك ب:
أ- اعادة التدوير:
إعادة استعمال النفايات المنزلية لصناعة البلاستيك، المعدن، الورق...
ب- انتاج الأسمدة العضوية:
تتم معالجة النفايات العضوية بيولوجيا باستعمال متعضيات مجهرية وحيوانات دقيقة (ديدان الأرض) من أجل تحويلها إلى سماد عضوي ويستعمل في ميدان الفلاحة.
ج- الترميد :
إحراق النفايات داخل الفرن تحت درجة حرارة تقارب 1000°C لتسخين الماء داخل أنابيب خاصة فينتج عنه بخار ماء يشغل محول لتوليد الطاقة الكهربائية.
د- انتاج البيوغاز:
يتم معالجة النفايات العضوية بيولوجيا في وسط لاهوائي وبواسطة بكتيريا لهوائية فينتج عن ذلك تكون غاز الميثان ويمكن استعماله كمصدر للطاقة في الإنارة والتسخين والطهي.
ه- الطمر:
أحد الطرق الحديثة لمعالجة النفايات المنزلية الصلبة حيث تحفر حفرة في الأرض يعتمد عمقها وسعتها على كمية وطبيعة النفايات وبعد تجهيز الحفرة يجب عزلها عن المياه الجوفية بطبقة عازلة من الاسمنت أوبنوع خاص من البلاستيك لحماية المياه الجوفية من التلوث.
خـــــــاتـــمـــــــة
يتوجب على المجتمع المحلي توفير سبل لتجمع النفايات المنزلية في مناطق معينة وغيرها وتنظيم حملات لجمع هذه النفايات بحيث يتمكن بعض الأشخاص من استعمال ما يمكن استعماله.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق