الاثنين، 28 أكتوبر، 2013

• دول عالم الشمال: خصائصها وعوامل تقدمها


خصائص دول الشمال:
1)   انخفاض نسبة النمو السكاني: التي لا تتجاوز في مطلق الأحوال 1% سنويًا (انخفاض معدل الخصوبة إلى ما دون 2 بشكل لا يسمح بالتجدد السكاني).

2)   انخفاض نسبة الأمية: تكاد تنعدم الأمية في أكثر دول الشمال.
3)   ارتفاع حجم الناتج المحلي PIB: تحتكر دول الشمال 80% من الناتج العالمي.
4)   ضخامة القطاع الصناعي: تحتكر دول الشمال 82% من الإنتاج الصناعي العالمي.
5)   الإنتاجية العالية: بفضل الاعتماد المكثف على التكنولوجيا المتطورة.
6)   ارتفاع حصة الفرد من الناتج المحلي: وهي بمعدل 25,000 دولار سنويًا.
7)   ارتفاع العمر المتوقع عند الولادة: إلى 77.3 سنة كمعدل وسطي.
8)   ارتفاع مؤشر التنمية البشرية: وهو يعكس الواقع الاقتصادي. (حصة الفرد من الناتج المحلي) والواقع الثقافي (نسبة المتعلمين) والواقع الصحي (العمر المتوقع عند الولادة). يبلغ معدله في دول الشمال 0.920 ويصل إلى 0.960 في كندا مثلاً.
التفاوت بين دول الشمال
 إن اختلاف مصالح الدول الكبرى، وتنوع الثقافات والمجتمعات في هذه الدول ساهم في خلق فروقات كثيرة فيما بينها أهمها:
1)      التفاوت في مستوى المعيشة والخدمات ودليل التنمية البشرية خاصة بين الدول الإشتراكية السابقة التي تتجه تدريجيًا نحو عالم الجنوب، وبين دول الشمال الأخرى.
2)      المنافسة بين الولايات المتحدة الأميركية والإتحاد الأوروبي واليابان جعلت كلاً من هذه الأقطاب الثلاثة يخلق عالمًا مستقلاً له يعتقد أنه الأفضل.
3)      من الناحية الاقتصادية: لا تجانس بين الدول ( فرنسا، البرتغال، اليونان، ألمانيا...): تطور صناعي متباين / نسبة المساهمة في التجارة الدولية / تفاوت في الدخل القومي / تفاوت في الدخل الفردي...
4)      من الناحية الاجتماعية: مستوى المعيشة / مؤشر التنمية / المستوى الصحي / التقديمات الاجتماعية...
5)      تفاوت اقتصادي اجتماعي حتى داخل الدولة الواحدة ( الولايات المتحدة الأميركية، فرنسا...).
عوامل تقدم عالم الشمال:
1)   تراكم الثروات والقدرات العلمية منذ القديم وحتى اليوم.
2)   دول الشمال هي مركز القرار السياسي والإقتصادي والمالي في العالم.
3)   أكثر المراكز العلمية والتكنولوجية تطورًا تعود إلى عالم الشمال.
4)   أقوى القدرات العسكرية موجودة في عالم الشمال.
5)   تفوق معدل النمو الإقتصادي على معدل النمو السكاني.
6)   نظام العولمة وما يوفره من إزالة الحواجز أمام التجارة العالمية يسمح لعالم الشمال بمد سيطرته إلى كل  أنحاء العالم.

ربيع علي رمضان

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمعلمين والأهالي
حكايات معبرة وقصص للأطفال
إقرأ أيضًا
جغرافيا
تربية مدنية






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق