الجمعة، 24 أغسطس، 2012

التخطيط للمذاكرة بطريقة فعالة


ما هي فوائد التخطيط للمذاكرة؟
كيف تكون المذاكرة منتجة وفعالة؟
المذاكرة فن يحتاج إلى تخطيط، فلا بد أن أعرف الإجابة عن بعض الأسئلة مثل: متى أذاكر كل مادة ؟ وما هي الطريقة التي استخدمها لذلك ؟
كل هذا يحتاج إلى تخطيط.

فوائد التخطيط:
·      يجعلك أولاً تبدأ: لعلك تشعر - يومياً - بصعوبة الخطوة الأولى، لبداية العمل، لكن التخطيط يوفر عليك مشقة البدء والحيرة بماذا تبدأ؟
·       استثمار مربح للوقت، حيث تنفق دقائق قليلة أسبوعياً، لتوفر بها ساعات طويلة، لتؤدي أعمالاً، وتمارس أنشطة، لم تكن لتجد لها الوقت الكافي من قبل.
·       مرونة زائدة في تبديل مواعيد الواجبات، وأنت مطمئن لعدم نسيان شيء.
·      يحميك من طغيان المواد على بعضها: بميلك الداخلي نحو مادة، وميلك العكسي عن أخرى.
·       متابعة الأداء: بالتخصيص الدقيق للوقت لكل مادة.
·       يجعل المذاكرة أكثر سهولة: بإلقاء عبء القلق والشد العصبي، بشأن الوقت، على الورق، بدلاً من الذهن؛ فيتفرغ ذهنك - فقط - للإنجاز الممتع... السلس.
·       يكون لك الحق في الراحة، وممارسة أنشطة أخرى، دون إحساس بالتأنيب، فلن تقلق على المذاكرة، أثناء استمتاعك، ولن تفكر في الترفيه، أثناء مذاكرتك، لأن لكل شيء وقته، وبطريقة متزنة، فالتخطيط يقيك من الندم على ما ضيعت من وقت:
أه لو كنت قد... كنت الآن...
آه لو فعلت كذا، لأصبح كذا...
وآه... وآه ...وآه... وآه ...
هذه الجمل واشباهها من المنغصات عليك.. ابتعد عنها عندما تجد نفسك مقصراً في المذاكرة أو فقدت مادة أو وقت فمن هذه اللحظة خطط لنفسك جيداً حتى لا تندم على أي لحظة ذهبت من وقتك الغالي دون فائدة



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق